:: منتدى شبابنا ::

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
:: منتدى شبابنا ::

منتدى الشباب منتدى متكامل به كل ماتتمناه به اقسام للكمبيوتر اقسام للترفيه المرئيات قسم للخريجين الطلبة المنتدى الاسلامى قسم الديكور والكثير الكثير


    أرجوكم تعالوا ندافع عن رجال الأعمال القتلة والفاسدين

    شاطر
    avatar
    love@egypt
    اركان حرب
    اركان حرب

    ذكر
    عدد الرسائل : 3141
    العمر : 28
    الموقع : بتنا
    العمل/الترفيه : بخنق في زميلي وبشارك في المنتدي
    المزاج : يعني شويه كده وشويه كده
    السٌّمعَة : 4
    نقاط : 147
    تاريخ التسجيل : 09/05/2008

    أرجوكم تعالوا ندافع عن رجال الأعمال القتلة والفاسدين

    مُساهمة من طرف love@egypt في الإثنين سبتمبر 08, 2008 11:29 am

    أتمنى ألا يخوفنا أحد بأن الاقتصاد المصرى سيهتز، وأن البلد اتخربت لمجرد أن رجل أعمال أو حتى عدة رجال أعمال ارتكبوا جرائم وتم تحويلهم إلى النيابة ومنها إلى القضاء، فللأسف هناك من يردد هذا الكلام الخطير ليزرع فى قلوبنا الفزع، فهم ليسوا رجال أعمال فقط، ولكنهم مؤسسات كبيرة يعمل فيها آلاف المصريين، وكأنه يدعونا إلى أن نتجاوز عن القتل والسرقة والرشوة وغيرها حتى لا تضيع البلد.

    النموذج الفج لهذا المنطق الفاسد هو ما قاله رجل الأعمال محمود الشناوى وهو بالمناسبة رئيس مجلس إدارة جريدة الميدان، فقد دافع عن رجل الأعمال محمد فريد خميس، مؤكدا أن ما حدث معه "خطة لتدمير رجال الأعمال المصريين، فخميس ليس مجرد شخص عادى، وإنما يمثل مؤسسة تحمل على عاتقها مصالح آلاف المصريين الذين يعملون معه". وأضاف الرجل: "التلاعب برموز سياسية تجارية، مثل محمد فريد خميس يهز الاقتصاد المصري، نظراً لارتباط أعماله بمصالح آلاف المواطنين، ومكانة شركاته فى البورصة المصرية."

    نسيت أن أقول لكم أن السبب فى كل هذا الدفاع المستميت أن رجل الأعمال محمد فريد خميس متهم فى قضية رشوة لقضاة، وكما هو معروف يتولى خميس موقع رئيس لجنة الطاقة بمجلس الشورى. وقد تأثرت شركة النساجون الشرقيون بعد اتهامه فى قضية الرشوة، فهبط سعر السهم بنسبة 7% .. فهل الحل هو أن نترك رجال الأعمال يعيثون فسادا فى الأرض دون محاسبة حتى لا يهتز الاقتصاد المصري. وهنا لابد أن نسأل الشناوي: هل تحقق النيابة مع فريد خميس فى هذا الاتهام، أم تبرأه دون أى تحقيق لأنه يمثل مؤسسة ولأنه ليس مجرد شخص عادى؟ وهذا لا يعنى أن خميس أو غيره مدانون، فالمتهم برئ حتى تثبت إدانته، ولكن الفكرة هى فى تطبيق القانون.
    avatar
    love@egypt
    اركان حرب
    اركان حرب

    ذكر
    عدد الرسائل : 3141
    العمر : 28
    الموقع : بتنا
    العمل/الترفيه : بخنق في زميلي وبشارك في المنتدي
    المزاج : يعني شويه كده وشويه كده
    السٌّمعَة : 4
    نقاط : 147
    تاريخ التسجيل : 09/05/2008

    رد: أرجوكم تعالوا ندافع عن رجال الأعمال القتلة والفاسدين

    مُساهمة من طرف love@egypt في الإثنين سبتمبر 08, 2008 11:30 am

    الحقيقة أن ما قاله محمود الشناوى ليس استثناءً، ولكنه مزاج عام لدى الكثير من رجال الأعمال، بل ولدى قطاع واسع من النخبة الحاكمة، فهناك زواج حرام بينهما، فهم يرون أن محاسبتهم باعتبارهم مواطنين مثل باقى المواطنين المصريين أمام القانون، هو عدم احترام لوضعهم المالى والسياسى، أو فى الحقيقة يجب أن يكونوا محميين بوضعهم المالى والسياسى. تأمل مثلاً ما قاله هشام طلعت مصطفى فى تحقيقات النيابة، لتتأكد أن هذا المعنى فى أذهانهم، فالرجل لم يتعامل مع أنه متهم بجريمة قتل، ولكنه يريد أن يبتزنا وينقلنا إلى أرضية أخرى، يريد أن يوصل لنا رسالة ابتزاز، فقد قال إن القضية أثرت على نشاطه فى السوق العقارية والبورصة وسوق المال، وإن هناك من دبر له هذه القضية.

    وهذا معناه أنها مجرد فخ وقع فيه من قبل رجل أعمال آخر أو من قبل مسئول سياسى أو تنفيذى كبير، ليست هذه الرسالة فقط، ولكن الرسالة الثانية هى أن أسهم شركاته قد هبطت وأن هذا سيكون له تأثير سيئ على البورصة وعلى اقتصاد البلد، وهنا لابد أن نسأل مباشرة: هل نحاسب رجل الأعمال عندما يرتكب جريمة أم لا؟ لن تجد إجابة شافية من هؤلاء الذين يتبنون هذا المنطق الفاسد، ولكن يمكن أن تستشعر من كلام رجل الأعمال محمود الشناوى، ليعذرنى فهو مجرد مثال، فقد قال أن محمد فريد خميس ليس فى حاجة إلى دفع رشوة، فنفوذه السياسى والاقتصادى كاف لإنجاز مصالحه فى أى وقت وبمكالمة هاتفية.

    وهنا مربط الفرس، فهذه النوعية من رجال الأعمال يعتبرون أنفسهم فوق القانون، بمالهم ونفوذهم السياسى، بالتداخل الفاسد بين المال والسلطة، وبالتالى فهم لا يتصورون أنهم أمام القانون مثل أى مواطن لا يملك مالا أو نفوذا، وبالتالى يعتبرون محاسبتهم على جريمة قتل أو رشوة أو غيرها هو مؤامرة ليس عليهم ولكن على البلد كلها، فهم البلد نفسها.


    عدل سابقا من قبل almola في الإثنين سبتمبر 08, 2008 11:31 am عدل 1 مرات
    avatar
    love@egypt
    اركان حرب
    اركان حرب

    ذكر
    عدد الرسائل : 3141
    العمر : 28
    الموقع : بتنا
    العمل/الترفيه : بخنق في زميلي وبشارك في المنتدي
    المزاج : يعني شويه كده وشويه كده
    السٌّمعَة : 4
    نقاط : 147
    تاريخ التسجيل : 09/05/2008

    رد: أرجوكم تعالوا ندافع عن رجال الأعمال القتلة والفاسدين

    مُساهمة من طرف love@egypt في الإثنين سبتمبر 08, 2008 11:30 am

    ربما يكون هذا الاستنتاج معروفا، ولكن هناك ما هو أخطر، وهو الكذبة الكبرى التى روجتها السلطة الحاكمة وروجها بعض رجال الأعمال، وهى أن تطبيق القانون والشفافية هى التى تدمر رجال الأعمال وتدمر الاقتصاد. ولكن الحقيقة هى العكس، فلا يمكن أن ينهض اقتصاد ويحدث نمو فى أى بلد فى ظل وجود فساد ومحسوبيات واختراق للقانون.. لماذا؟

    لأن القاعدة الأساسية لأى نظام رأسمالى هى المنافسة الحرة، ولا يمكن أن تكون هناك منافسة حرة دون شفافية ودون أن يكون كل المتنافسين سواسية أمام القانون، ومن ثم تصبح المنافسة للأفضل والأكفأ وليس للأكثر فسادا، وليس لصاحب النفوذ السياسى، وليس لمن يستطع أن يقضى مصالحه بمكالمة تليفون، لأنه فى هذه الحالة سوف يطرد من السوق الكفاءات، لأنها لا تملك النفوذ المالى والسياسى الفاسد.

    إسرائيل تحاسب أولمرت رئيس وزرائها فى اتهامات بالفساد ولم تنهار إسرائيل، وإيطاليا حاسبت بيرل سكونى رئيس وزرائها من قبل ولم تنهار إيطاليا، بل فى الحقيقة هذا يقوى، فهذه دول وليست عزبا وأبعاديات. الحماية الحقيقية للرأسمالية ولرجال الأعمال الشرفاء هى دولة الحرية ودولة القانون
    منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يناير 21, 2018 7:43 pm